advertising

مخاوف من تفكك " الناتو"

منذ 2 شهرين، 3 أسابيع
522
Details news

قالت مجلة "بوليتيكو"، أن هناك مخاوف داخل البيت الأبيض من أن يكون فوز الرئيس الروسي بوتين الكبير القادم يمكن أن يكون في باريس، في حال فازت المرشحة اليمينية للرئاسة الفرنسية مارين لوبان.

وأوضحت "بوليتيكو"، بأنه إذا فازت المؤيدة لروسيا مارين لوبان في الانتخابات الفرنسية ، فإن واشنطن تخشى من انهيار تحالف حلف شمال الأطلسي الغربي.

واضافت المجلة الأمريكية، بأن هناك قلق متزايد داخل إدارة الرئيس جو بايدن بشأن استطلاعات الرأي في الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي تظهر تنافسًا شديدًا بين الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون والمنافسة اليمينية المتطرفة مارين لوبان.

وقد يؤدي فوز محتمل للوبان ، إلى زعزعة استقرار حلف "الناتو" ضد موسكو ، مما يقلب دور فرنسا كقوة أوروبية رائدة، وفقًا لما نقلته المجلة عن ثلاثة من كبار مسئولي الإدارة الأمريكية، الذين فضلوا عدم ذكر أسمائهم.

وتابعت المجلة بأن كبار المسئولين الأمريكيين تابعوا بحذر أي مؤشرات على تدخل روسي محتمل في الجولة الأولى من الانتخابات الفرنسية ، التي ستجرى يوم الأحد المقبل، عن طريق رصد أية روبوتات او حسابات مزيفة للتصويت.

وارتفعت مؤشرات انتخاب لوبان ، في محاولتها الثالثة لتولي منصب الرئاسة ، خلال الأسبوعين الماضيين ، حيث خففت من بعض خطابها التحريضي الشهير للتركيز على قضايا غلاء المعيشة، إذ يكافح الملايين في فرنسا لتغطية نفقاتهم بعد ارتفاع أسعار الغاز بنسبة 35 % خلال العام الماضي.

وعلى الرغم من أن لوبان تصنف نفسها على أنها شعبوية معتدلة، إلا أن برنامج حملتها حول الهجرة والإسلام لا يزال متطرفًا ، مع وجود خطط لديها لحظر الحجاب في جميع الأماكن العامة ومنع الأجانب من التمتع بنفس الحقوق التي يتمتع بها المواطنون الفرنسيون، وفرض ضرائب على توظيف الأجانب.

وبحسب "بوليتيكو"، فإن اسم لوبان ، في دوائر معينة داخل فرنسا ، مرادف للعنصرية وكراهية الأجانب، وهي الآن تترأس حزب اليمين المتطرف المناهض للهجرة الذي أسسه والدها. 

وأظهرت لوبان بلا خجل إعجابها ببوتين ، الذي التقت به في موسكو في عام 2017. على الرغم من أنها نأت بنفسها إلى حد ما عن انتقاد الرئيس الروسي منذ غزو أوكرانيا ، فقد تحدثت بتعاطف عن منطق بوتين للحرب ورفضت بعض إجراءات التحالفات الغربية ضد موسكو، معتبرة أنها إجراءات متشددة.

ونقلت المجلة عن لورين سبيرانزا ، مديرة برنامج الدفاع والأمن عبر الأطلسي في مركز تحليل السياسة الأوروبية، قولها إن لوبان تمثل تهديدًا تاريخيًا لواحدة من أهم الديمقراطيات في أوروبا ، لقد أثنت على بوتين ، "مجرم الحرب" .

وتابعت إسبيرانزا: "إذا قادت فرنسا ، فسيكون من الصعب للغاية الحفاظ على الوحدة النسبية التي أظهرها المجتمع عبر الأطلسي حتى الآن في الحرب في أوكرانيا" مضيفة أن انتخابها سيساهم مباشرة فيما يهدف إليه بوتين من تفاقم التصدعات في حلف الناتو".

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن ماكرون ولوبان قد يتقدمان على الأرجح إلى المواجهة في 24 أبريل الجاري.


الإمارات العربية المتحدة WEATHER